قصة مؤثرة عن حسن الخاتمة

1 تصويت
43 مشاهدات
رجل يتشاهد وهو في القبر واليكم قصته :
عاش هذا الرجل المعروف ب ابو مثنى في بلدة حديثة ضمن محافظة الانبار في العراق مدرسا للتربية الاسلامية وكان حسن السيرة محافظا على قيام الليل وصيام الاثنين والخميس وتقام في بيته صلاة التروايح لانه كان يسكن قي قرية لايوجد فيها مسجد فيجتمع اهل القرية في بيته ويصلي بهم قبل ان ينبني المسجد فيما بعد وعندما بلغ الستين من عمره انتقل للعيش من اجل اولاده ليدرسوا بالقرب من الجامعة في الرمادي وعاش اربع سنوات وفي اخر رمضان له ختم القرأن اكثر من خمس مرات وفي صباح اليوم الاول من عيد الفطر المبارك ركب سيارته بصحبة ابنه وحفيده ذاهبا الى حديثة من اجل رؤية بناته وابناء عمومته في القرية وفي الطريق اعترض طريقه سيارة حمل كبيرة اودت بحياته ونجا ابنه وحفيده من الحادث وقال ابنه وحفيده ان اخر كلام قاله قبل الاصطدام هو (لا اله الا الله) بينما كانت بناته في صدمة وحزن شديد عند سماع الخبر حيث كن ينتظرن اباهن على احر من الجمر فجائهن في التابوت ميتا واصيبت القرية كلها بالصدمة والحزن وجرت مراسيم الدفن في قريته التي ولد فيها في حديثة ولكن الامر الذي ادهش الجميع وجعلهم يبكون اكثر ان الشخص اثناء وضعه في اللحد خرجت يداه من الكفن واصبعه السبابة مرفوعا للتشهد فسبحان الله من رزق هذا الرجل حسن الخاتمة اللهم ارحم هذا الرجل واجعل مثواه الجنة وارزقنا حسن الخانمة...امين يارب
سُئل أكتوبر 20، 2015 في تصنيف بوابة دين ودنيا بواسطة Bouchra عالم (346,186 نقاط)

إجابة واحدة

1 تصويت
 
أفضل إجابة
شكرا جززززززززززززززززززيييييييييييييييييييييلا لك
امين
تم الرد عليه أكتوبر 20، 2015 بواسطة D Ä R K عالم (112,268 نقاط)
مختارة ديسمبر 23، 2015 بواسطة Bouchra
إجابات - مجتمع إلكتروني لأسئلة جيدة وأجوبة مفيدة في شتى المجالات.
المتنافسين الأقوى حالياً

لهذا الأسبوع:

44,971 أسئلة

125,346 إجابة

71,595 تعليقات

14,717 مستخدم

...