احذر يا اخي .....احذري اختي من الحرام .

1 تصويت
73 مشاهدات

أدلة تحريم الزنــا : 
لقد حَرَّمَ الإسلامُ الفواحِشَ ما ظهَرَ مِنْها وما بَطَنَ ومِنْ أعْظَمِها وأشْنَعِها فاحِشَةُ الزِّنا فقَدْ حَرَّمَها الإسلامُ وحرم كُلَّ ما يُقَرِّبُ مِنْه أوْ يَدْعو إليهِ مِنَ النَّظَرِ وَالخَلْوَةِ والاختلاط المحرم . فقالَ الحقُّ جلَّ جلالُه وَلاَ تَقْرَبُواْ الزِّنَى إِنَّهُ كَانَ فَاحِشَةً وَسَاءَ سَبِيلاً ).وأكَّدَ سبحانَه حُرْمَتَهُ بقولِهِ : ( وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَامًا* يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانًا ) فَقَرنَ الزِّنا بالشِّرْكِ وقَتْلِ النَّفْسِ بغَيْرِ حَقٍّ. وقَدْ شرَعَ المَوْلَى عُقُوبةً رادِعَةً لِمَنِ ارْتكَبَ هذِهِ الكَبِيرَةَ؛ فجعَلَ عُقوبَةَ الزَّانِي المُحْصَنِ (أيِ المتزوِّجِ) الرَّجْمَ بالحِجارَةِ حتَّى الموتِ، وعقوبةَ الزَّانِي غَيْرِ المُحْصَنِ مِاَئةَ جَلْدَةٍ وتَغْريبَ عامٍ؛ حَيْثُ قالَ سبحانَه وَتعالَى : (الزَّانِيَةُ وَالزَّانِي فَاجْلِدُوا كُلَّ وَاحِدٍ مِّنْهُمَا مِئَةَ جَلْدَةٍ )، وعَنْ عبدِ اللهِ بنِ مسعودٍ قالَ: قالَ رسولُ اللهِ:"لا يَحِلُّ دَمُ امْرِئٍ مسلمٍ يشْهَدُ أنْ لا إلهَ إلاّ اللهُ وأنِّي رسولُ اللهِ إلاّ بإحْدَى ثلاثٍ: النَّفْسُ بالنَّفْسِ، والثَّيِّبُ الزَّانِي، وَالمفارِقُ لِديِنهِ التارِكُ للجَماعَةِ" 

1-ضَعْفُ الإيمانِ، فإنَّ النُّفوسَ إذا فَرَغَتْ مِنْ وَازِعِ الإيمانِ، وَخَلَتِ القلوبُ مِنْ خَوْفِ ذِي الجَبرَوتِ والسُّلْطانِ؛ انْساقَتْ وراءَ الشَّهَواتِ، وَانْقادَتْ لِلَّذائِذِ والنَّـزَواتِ؛ حتَّى يكونَ عَبْداً لها، وإلى ذلِكَ أشـارَ النبيُّ لـمّا قالَ:"لا يَزْنِي الزَّانِي حِينَ يَزْنِي وهُوَ مُؤْمِنٌ" . وعَنْ أبي هريرةَ عَنِ النبيِّ قالَ:"كتَبَ اللهُ عَلَى ابْنِ آدمَ نَصيبَهُ مِنَ الزِّنا مُدْرِكٌ ذَلِكَ لا مَحَالَةَ، فالعَيْنانِ زِناهُما النَّظَرُ، والأُذُنانِ زِناهُما الاسْتِماعُ، وَاللسانُ زِناهُ الْكَلامُ، وَالْيَدُ زِناها البَطْشُ، والرِّجْلُ زِناها الخُطَا، والقَلْبُ يَهْوَى ويتَمَنَّى، ويُصَدِّقُ ذلِكَ الفَرْجُ وَيُكَذِّبُهُ" . 
2-إهْمالُ الصَّلاةِ بتَرْكِ الـمُحافَظَةِ عَلَيْها، أوْ عَدَمِ أدَائِها بخُشُوعٍ للهِ وخُضُوعٍ له عَزَّ وجَلَّ سَـبَبٌ لِلْمَيْلِ إلى اللذَّاتِ وَاسْتِحْواذِ الشَّهَواتِ؛ فقَدْ قالَ رَبُّنا عَزَّ وجَلَّ: ( فَخَلَفَ مِن بَعْدِهِمْ خَلْفٌ أَضَاعُوا الصَّلَاةَ وَاتَّبَعُوا الشَّـهَوَاتِ فَسَوْفَ يَلْقَوْنَ غَيًّا ) 
3- التساهل بالحجاب وتبرج المرأة واظهار زينتها للأجانب وانتشار الألبسة الفاضحة في أوساط النساء، كالألبسة العارية والبنطلونات التي تصف جسد المرأة: أنَّ تَبَرُّجَ النِّساءِ يَلْفِتُ أنظارَ الرِّجالِ إليْهِنَّ، وهُوَ مَدْعاةٌ لاسْـتِثارَةِ شَـهَواتِ القُلوبِ الـمَرِيضَةِ، والنُّفوسِ الضَّعِيفَةِ، ولهذا قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( صنفان من أهل النار لم أرهما : نساء كاسيات عاريات ، مائلات مميلات ، رؤوسهن كأسنمة البخت المائلة ، لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها ) ومن الترج خروج المرأة متعطرة .ونَهَى النبيُّ المرأَةَ عَنِ التَّعَطُّرِ أَوِ التَّبَخُّرِ إذا خَرَجَتْ مِنْ بَيْتِها ولوْ كانَ خُروجُها إلى المسْجِدِ؛ مِنْ أَجْلِ صِيَانَةِ الـمُجْتمَعِ، وحِفْظِ حَياءِ المرْأَةِ، وحِرَاسَةِ الأخْلاقِ والفَضِيلَةِ. عَنْ أبي مُوسَى الأشْعَريِّ عَنِ النبيِّ :"إذا اسْتَعْطَرَتِ المرْأَةُ فمَرَّتْ عَلَى القَوْمِ لِيَجِدُوا رِيحَها فهِيَ كَذا وكَذا" قالَ: قَوْلاً شديداً"
4- عدم غض البصر : وقَدْ أمَرَ اللهُ عَزَّ وجَلَّ المؤمنينَ والمؤمناتِ بِغَضِّ الأَبْصارِ وحِفْظِ الفُرُوجِ وَبِلِباسِ الحِشْمَةِ والعَفافِ فقالَ سبحانَه: قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ*وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا ) ومنها : التساهل في تصوير النساء في الأعراس ، وانتشار الصور بين الرجال والنساء القريبين والبعيدين.اذ يرسل الرجل زوجته الى الأفراح ثم يجد صورها في البيوت او على المنتديات .
5-الخلوة بالأجنبية : ولا يَخْفَى أنَّ الخَلْوَةَ بَيْنَ الرَّجُلِ وَالمرْأَةِ الأجْنَبِيَّةِ يُثِيرُ كَوامِنَ الشَّـهْوَةِ في النُّفوسِ، عَنِ ابْنِ عبَّاسٍ رضِيَ اللهُ عَنْهما قالَ:سِــمْعتُ النبيّ يَخْطُبُ يقولُ:"لا يَخْلُوَنَّ رَجُـلٌ بامْرَأةٍ إلاَّ ومَعَهـا ذُو مَحْرَمٍ، ولا تُسـافِرُ المرأةُ إلاَّ مَـــعَ ذِي مَحْرَمٍ" من استقبال المرأة صديق زوجها في حال غيابه، والسماح له بالدخول إلى بيتها والجلوس معه ومؤانسته والتبسط معه في القول وممازحته وما إلى ذلك ومن أعظم أنواع الخلوة التي تكون مع قريب الزوج كأخيه وابن عمه وابن خالته أو ابن عمها وابن خالتها وكذلك خلوة الرجل مع ابنة عمه وابنة خالته وهكذا فقد قال إياكم والدخول على النساء، فقال رجل من الأنصار: أفرأيت الحمو؟ قال : الحمو الموت والحمو هو قريب الزوج قال القرطبي: ومعناه أن دخول قريب الزوج على امرأة الزوج وهذا القريب ليس من محارمها يشبه الموت في الاستقباح والمفسدة.
6- بواعث الشهوة : من خلال مشاهدة المسلسلات التلفزيونية المدبلجة والقصص الغرامية والأفلام الغربية والعربية الماجنة الساقطة و الأفلام الاباحية المضغوطة على أقراص السيدي والتي توزع من بعض الموتورين مقابل الف ليرة او من القنوات الفضائحية والشبكة العنكبوتية المتمثلة في النت هذه القنوات التي تبث الرذيلة، وتهيج الشهوة، وتدعو إلى الفاحشة .ومنها المصافحة بشهوة فهذه هي الفتنة والمصيبة ، ولهذا قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( إني لا أصافح النساء ) ، وقالت عائشة رضي الله عنها : ( والله ما مست يد رسول الله صلى الله عليه وسلم يد امرأة قط ما كان يبايع النساء إلا بالكلام ) ولله درُّ من قال : " نظرة فابتسامة فسلام فكلام فموعد فلقاء ُ"
7- تأخر سن الزواج : بسبب عادات اجتماعية سيئة، أو طمع والد براتب ابنته، وفي الأخير يطوف القطار وتبقى الحسرات، فتبحث عن اللذة الرخيصة.
8- شرب الخمور والمسكرات : إذا غاب العقل استحكم الشيطان على بن آدم وحوله من إنسان خائف وجل من ربه إلى حيوان عدواني شهواني يطيع شهواته ويحقق رغباته ، فهو كالحيوان بل أضل سبيلاً ، نتيجة لفقد عقله وانطماس بصيرته .

9- الحب قبل الخطبة والزواج : الحذر الحذر من الاقتران بالعلاقات المحرمة قبل الخطبة والقران والتي تسمى (بالْحُبّ) بل الجب الذي يكمن في أحشائه كل الخبث المكر والخداع والاحتيال فلا تغتر الفتاة بتلك الكلمات المعسولة ، والابتسامات الرقيقة من الشاب عند بداية تعرّفه عليها،فهو كالليث مع الحمامة يتودد فإنه كما قيل:

سُئل نوفمبر 4، 2015 في تصنيف بوابة دين ودنيا بواسطة Bouchra عالم (346,186 نقاط)

إجابة واحدة

1 تصويت
 
أفضل إجابة
نعم اختي 100 جلدة
تم الرد عليه نوفمبر 4، 2015 بواسطة p.real عالم (118,602 نقاط)
مختارة ديسمبر 23، 2015 بواسطة Bouchra
إجابات - مجتمع إلكتروني لأسئلة جيدة وأجوبة مفيدة في شتى المجالات.
المتنافسين الأقوى حالياً

لهذا الأسبوع:

44,973 أسئلة

125,348 إجابة

71,595 تعليقات

14,717 مستخدم

...