لماذا يتم تغيير الساعة ؟

0 تصويتات
18 مشاهدات
سُئل أكتوبر 30، 2015 في تصنيف بوابة عام ومفيد بواسطة Anass عالم (184,064 نقاط)

2 إجابة

0 تصويتات
وضح سؤالك اكثررر....
تم الرد عليه أكتوبر 30، 2015 بواسطة خريف عالم (139,804 نقاط)
0 تصويتات
مثلما تتمايل زهرات ميال الشمس باتجاه أشعة الشمس كذلك تم اكتشاف طريقة بسيطة لأخذ المزيد أشعة الشمس و هو ما نعرفه بالتوقيت الصيفي
Day light saving time - DST

جميعنا يعرف المعنى المعنى النظري لهذه الظاهرة لكن معظمنا يجهل الحقيقة العلمية لها و سبب و تاريخ نشأتها
و باعتبار اننا قريبون جميعا على تطبيق التوقيت الصيفي أحببت ان اخصكم بهذا البحث الموجز.

تعريفها:
هي اجراء عملي نقوم به لكسب المزيد من ضوء الشمس في الوقت الحيوي من النهار عبر تقديم شروق الشمس ساعة للأمام.

من هو صاحب الفكرة الأولى:
تعود الفكرة الأولى الى بنيامين فرانكلين (1706-1790)
و ذلك عام 1784 خلال اقامته في باريس كمندوب للولايات المتحدة وذلك ضمن تقديمه لخطة اقتصادية.


لكن لم تأخذ الفكرة وقتها اي اهتمام.
تجددت الفكرة امام البرلمان البريطاني من قبل البناء وليم ولست في عام 1907
و فعلا تم اعتماد هذه الفكرة لأول مرة في اوروبا و الولايات المتحدة خلال الحرب العالمية الأولى بسبب الحاجة لتوفير الطاقة لتوليد الكهرباء
و بعد الحرب معظم الدول تخلت عن هذا النظام.

حاليا حوالي 87 دولة في العالم تتبع هذا النظام
اوروبا 55 الشرق الأوسط 9 امريكا الشمالية 11 امريكا الجنوبية 5 و اوقيانوسيا 4 و افريقا 3
ولا يوجد من الدول العظمى الا اليابان لا تتبع هذا النظام.
الصين اوقفته بعد اعتماده من عام 86 -91
و من الدول العربية هناك السعودية لا تتبع هذا النظام.

التفسير العلمي للظاهرة:
علميا كلما ابتعدنا عن خط الإستواء باتجاه القطبين يصبح الفرق واضحا بين طول الليل و النهار في فصل الصيف ،
و يبدأ شروق الشمس في ساعات النهار الأولى حيث يكون معظم الناس نياما فيذهب الضوء هدرا
و لهذا يتم تأخير شروق الشمس ساعة و عمليا هذا يجعل الغروب متأخرا ساعة.

اما الدول القريبة من خط الأستواء يكو فيها طول النهار قريبا من طول الليل في فصل الصيف (12-12)
و بالتالي لا يوجد فائدة ملموسة من اتباع نظام التوقيت الصيفي
لذلك معظم الدول القريبة من خط الأستواء لا تعتمد هذا النطام.

صور للدول التي تتبع هذا النظام لعام 2006
نلاحظ كيف ان اغلب القسم الشمالي البعيد عن الأستواء يتبع النظام بينما الدول المحيطة بخط الستواء
و خصوصا افريقيا لا تتبعه

في اي يوم يتم التغير و في أي ساعة:
في سورية:
يتم تغيير الوقت في 1 نيسان الى 1 تشرين الأول من كل عام
و ذلك بالشكل التالي:
31 آذار 11:59مساء تتقدم لتصبح 1:00 صباحا من يوم 1 نيسان
30 ايلول 11:59 مساء تعود الى 11:00 مساء من نفس اليوم 30 ايلول

في اوروبا و لبنان:
يتم تغيير الوقت صباح الأحد الأخير من آذار و ينتهي التوقيت الصيفي في الأحد الأخير من تشرين الأول
و ذلك بالشكل التالي:
فرنسا المانيا (لبنان ايضا مع اختلاف ساعة التغيير)
26 آذار الساعة 1:59 صباحا تتقدم لتصبح 3 صباحا
29 تشرين الأول الساعة 2:59 صباحا تعاد الى 2:00 صباحا

في امريكا و كندا
يتم تغيير الوقت صباح الأحد الأول من نيسان و ينتهي التوقيت الصيفي في الأحد الأخير من تشرين الأول
و ذلك في الشكل التالي:
جاكسون فيل - لوس انجلوس و ايضا تورنتو كندا:
في 2 نيسان الساعة 1:59 صباحا تتقدم الساعة لتصبح 3:00 صباحا
29 تشرين الأول الساعة 1:59 صباحا تعاد الى 1:00 صباحا

ملاحظة في أمريكا و مناطقها يستثنى التالي من إتباع هذا النظام:
هاواي - ساموا الأمريكية - جوام - بورتوريكو - جزر العذراء - اريزونا

ملاحظة هامة بالنسبة لأمريكا:
في 8 آب عام 2005 وقع الرئيس جورج بوش قرار مرسوم الطاقة و في هذا المرسوم تم تغير موعد بداية و انتهاء التوقيت الصيفي اعتبارا من سنة 2007 بحيث يبدأ التوقيت الصيفي في الأحد الثاني من آذار و ينتهي في الأحد الأول من تشرين الثاني.

في استراليا
يكون اتباع النظام على نحو معاكس للقسم الشمالي من الكرة الأرضية:
تم انتهاء التوقيت الصيفي صباح الأحد الأول من نيسان و يبدأالتوقيت الصيفي في الأحد الأخير من تشرين الأول
في 2 نيسان ينتهي التوقيت الصيفي الساعة 2:59 صباحا و تعاد الساعة لتصبح 2:00 صباحا
و في 29 تشرين الأول يبدأ العمل بالتوقيت الصيفي في الساعة 1:59 صباحا تتقدم لتصبح 3:00 صباحا

في البرازيل
الأمر نفسه بالنسبة لأستراليا من حيث معاكسة بداية التوقيت و انتهائه بلنسبة للقسم الشمالي
ينتهي التوقيت الصيفي في الأحد الثالث من شباط و يبدأ التوقيت الصيفي في الأحد الثالث من تشرين الثاني
(لكن ليس لكل الولايات)
في هذه السنة انتهى التوقيت في 18 شباط الساعة 11:59 مساء اعيدت الى الساعة 11:00 مساء
و سيبدأ التوقيت مجددا في الساعة 11:59 مساء من 14 تشرين الثاني تتقدم لتصبح 1:00 صباحا
من 15 تشرين الثاني.

ما هي الفوائد العملية لهذا النظام:
1 حفظ الطاقة:
عندما يكون الناس في المنزل صاحيين و فغالبا ما يفكرون باستخدام التلفاز و الفديو و العاب الكمبيوتر و انارة المنازل اضافة للعديد من الأجهزة الكهربائية. اضافة الى انارة الطرقات العامة ,
و مع وجود ساعة اضافية من ضوء الشمس , تنخفظ استخدام الطاقة الكهربائية بشكل ملموس و بالتالي توفير جيد للطاقة.

2 تحفظ الأرواح من مخاطر الطرقات:
من المعروف ان القيادة في ضوء النهار اكثر امانا منها اعتمادا على اضواء الليل.
لذلك فأن كسب ساعة مضائة من نهار الشمس في الفترة الحيوية من النهار يساهم الى حد ما في رفع نسبة السلامة العامة للناس من حوادث السير.

3 تخفف الجريمة:
حيث ان معظم الجرائم ترتكب في فترات الظلمة , و اضافة ساعة للنهار يؤثر بشكل ما على عدد هذه الجرائم .
تم الرد عليه ديسمبر 31، 2015 بواسطة ♥~! المغربية ♥~! متمكن (9,546 نقاط)
إجابات - مجتمع إلكتروني لأسئلة جيدة وأجوبة مفيدة في شتى المجالات.
المتنافسين الأقوى حالياً

لهذا الأسبوع:

44,971 أسئلة

125,343 إجابة

71,594 تعليقات

14,717 مستخدم

...