فضل الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم

1 تصويت
24 مشاهدات


فضل الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم
1
ـ امتثال أمر الله سبحانه و تعالى، فلقد ‏قال تعالى: {إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ على النَّبيّ يا أيُّها الَّذين آمَنُوا
صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيماً} [الأحزاب: 56] قال سهل بن عبدالله : الصلاة على محمد صلى الله عليه وسلم أفضل العبادات لأن الله تعالى تولاها هو وملائكته ثم أمر بها المؤمنين وسائر العبادات ليس كذلك ‏
2 : موافقة الله سبحانه في الصلاة عليه ، و إن اختلفت الصلاتان ، فصلاتنا عليه دعاء و سؤال . و صلاة الله عليه ثناء و تشريف
3: موافقة ملائكة الله في الصلاة عليه
4 : وهو من أهمها صلاة الله وسلامه على من صلى وسلم عليه ، فعن
أبي هريرة أن رسول الله قال : من صلى علي واحدة صلى الله عليه عشرا (رواه مسلم)
5 : الملائكة تصلي على صاحبها ما دام يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم ، فعن عامر بن ربيعةقال : قال
رسول الله من صلى علي صلاة لم تزل الملائكة تصلي عليه ما صلى
علي فليقل عبد من ذلك أو ليكثر ( رواه أحمد )
6 :غفران الذنوب ومحو السيئات 
7 ـ كسب الحسنات 
8 ـ رفع الدرجات
9 ـ الرد على المصلي بمثل ما دعا ، فعن أبي طلحة قال :دخلت على النبي صلى الله عليه وسلم يوما فوجدته مسرورا فقلت : يا رسول الله ما أدري متى رأيتك أحسن بشرا وأطيب نفسا من اليوم قال وما يمنعني وجبريل خرج من عندي
الساعة فبشرني أن لكل عبد صلى علي صلاة يكتب له بها عشر حسنات ويمحى عنه عشر 
سيئات ويرفع له عشر درجات وتعرض
علي كما قالها ويرد عليه بمثل ما دعا ( رواه عبد الرزاق )
وعن عمير الأنصاري قال:قال رسول الله : من صلى علي من أمتي صلاة مخلصا من قلبه صلى الله عليه
بهاعشرصلوات ورفعه بهاعشر درجات وكتب له بها عشر حسنات ومحا عنه عشر سيئات (
النسائي) .
وعن أبي كاهل قال : قال رسول الله اعلمن يا أبا كاهل أنه من صلى علي كل يوم ثلاث مرات وكل ليلة ثلاث مرات حبا بي وشوقا كان حقاعلى الله أن يغفر له ذنوبه تلك الليلة (الطبراني)
10 :سبب لشفاعته ، فعن أبي الدرداء قال قال رسول الله : من صلىعلي حين يصبح عشرا وحين يمسي عشرا أدركته شفاعتي يوم القيامة ( رواه الطبراني)

11: سبب لقرب العبد من رسول الله يوم القيامة ، فعن أبي
أمامة قال قال رسول الله أكثروا علي
من الصلاة في كل يوم جمعة فإن صلاة أمتي تعرض علي في كل يوم جمعة فمن كان أكثرهم
علي صلاة كان أقربهم مني منزلة ( البيهقي)

12 : فاعلها أولى الناس به يوم القيامة فعن عبد الله بن مسعود أن رسول الله قال : أولى الناس بي يوم
القيامة أكثرهم علي صلاة ( الترمذي)
13: سبب للنجاة من سائر الأهوال يوم القيامة فعن أنس بن مالك قال : قال رسول الله : يا أيها الناس
إن أنجاكم يوم القيامة من أهوالها
ومواطنها أكثركم علي صلاة في دار الدنيا(الديلمي)
14: ترمي بصاحبها على طريق الجنة وتخطىء بتاركها عن طريقها ، فعن الحسين بن علي قال قال
رسول الله : من ذكرت عنده فخطيء الصلاة علي خطىء طريق الجنة (ابن ماجة)
15 : النور يوم القيامة
16 ـ زينة المجالس فعن عمر : قال رسول الله : زينوا مجالسكم بالصلوات علي فإن صلواتكم علي نور لكم يوم
القيامة ( الديلمي )
17:  تنجي من نتن مجلس الذي لا يذكر فيه اسم الله ورسوله ويصلى
على رسوله ، فعن جابر قال قال رسول الله : ما اجتمع
قوم ثم تفرقوا ذكر الله وصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم إلا قاموا عن أنتن من
جيفة ( البيهقي)
18 :الصلاة على النبي سبب لطيب المجلس لأنه إذا كان المجلس
الذي لا يصلى فيه يكون بهذه الحالة فلا غرو أن يتفرق المصلون عليه من مجلسهم عن
أطيب من خزانة العطار، وذلك لأنه كان أطيب الطيبين وأطهر الطاهرين
19: الصلاة على النبي سبب لئلا يعود المجلس على أهله حسرة يوم
القيامة ، فعن أبي هريرة قال : قال رسول الله : ما جلس قوم مجلسا لم يذكروا الله فيه ولم يصلوا 
على نبيهم إلا كان عليهم ترة ـ أي حسرة وندامة ـ فإن شاء عذبهم وإن شاء غفر
لهم ( الترمذي)
20ـ سبب للبراءة من النفاق و النار، والسكن في دار الشهداء ، فعن أنس بن مالك قال : قال
رسول الله : من صلى علي
صلاة واحدة صلى الله عليه عشرا ومن صلى علي عشرا صلى الله عليه مائة ، ومن صلى علي
مائة كتب الله بين عينيه براءة من النفاق
وبراءة من النار، وأسكنه الله يوم القيامة مع الشهداء ( الطبراني)
فأحسنوا الصلاة عليه فإنكم لا تدرون لعل ذلك يعرض عليه 

 

سُئل أكتوبر 26، 2015 في تصنيف بوابة دين ودنيا بواسطة Bouchra عالم (346,186 نقاط)
لو أنّك أتممتَ بحثك المصغّر هذا ـ وأنت مشكور عليه ـ بكيفية الصلاة على الحبيب المصطفى لكان أوفى وأتمّ.
فقد روى مالك عن أبي مسعود الأنصاري قال: أتانا رسول الله صلى الله عليه وسلم ونحن في مجلس سعد بن عبادة،
فقال له بشير بن سعد: أمرنا الله أن نصلي عليك يا رسول الله ، فكيف نصلي عليك؟
قال: فسكت رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى تمنينا أنه لم يسأله،
ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم قولوا : "اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم، وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم، وعلى آل إبراهيم، في العالمين إنك حميد مجيد ، والسلام كما قد علمتم".
 
ورواه أيضاً النسائي عن طلحة بمثله دون قوله: "في العالمين"وقوله: "والسلام كما قد علمتم"
وفي رواية أخرى لهما "قولوا : "اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على آل إبراهيم ،إنك حميد مجيد، وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد".
و في الصحيحين عن عبد الرحمن بن أبي ليلى قال: لقيني كعب بن عجرة فقال: ألا أهدي لك هدية! إن النبي صلى الله عليه وسلم خرج علينا فقلنا: يا رسول الله، قد علمنا كيف نسلم عليك، فكيف نصلي عليك؟ قال: قولوا: اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد.
وللحديث بعض الصيغ الأخرى، وقد نقل الحافظ ابن حجر عدم ثبوت لفظ السيادة في أي صيغة من صيغ الصلاة عليه صلى الله عليه وسلم.
 
ولا تعارض بين هذه الروايات لأن المطلوب هو الصلاة، فبأي لفظ جاءت قبلت إن شاء الله، وإن كان ما ثبت فيه صيغة معينة أولى وأعظم أجراً . والله أعلم.
------------------
منقول عن صفحة
http://www.islamweb.net
تم التعليق عليه نوفمبر 29، 2015 بواسطة الدوسي مبتدئ (318 نقاط)

2 إجابة

1 تصويت
 
أفضل إجابة
لو أنّك أتممتَ بحثك المصغّر هذا ـ وأنت مشكور عليه ـ بكيفية الصلاة على الحبيب المصطفى لكان أوفى وأتمّ.
فقد روى مالك عن أبي مسعود الأنصاري قال: أتانا رسول الله صلى الله عليه وسلم ونحن في مجلس سعد بن عبادة،
فقال له بشير بن سعد: أمرنا الله أن نصلي عليك يا رسول الله ، فكيف نصلي عليك؟
قال: فسكت رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى تمنينا أنه لم يسأله،
ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم قولوا : "اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم، وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم، وعلى آل إبراهيم، في العالمين إنك حميد مجيد ، والسلام كما قد علمتم".
 
ورواه أيضاً النسائي عن طلحة بمثله دون قوله: "في العالمين"وقوله: "والسلام كما قد علمتم"
وفي رواية أخرى لهما "قولوا : "اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على آل إبراهيم ،إنك حميد مجيد، وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد".
و في الصحيحين عن عبد الرحمن بن أبي ليلى قال: لقيني كعب بن عجرة فقال: ألا أهدي لك هدية! إن النبي صلى الله عليه وسلم خرج علينا فقلنا: يا رسول الله، قد علمنا كيف نسلم عليك، فكيف نصلي عليك؟ قال: قولوا: اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد.
وللحديث بعض الصيغ الأخرى، وقد نقل الحافظ ابن حجر عدم ثبوت لفظ السيادة في أي صيغة من صيغ الصلاة عليه صلى الله عليه وسلم.
 
ولا تعارض بين هذه الروايات لأن المطلوب هو الصلاة، فبأي لفظ جاءت قبلت إن شاء الله، وإن كان ما ثبت فيه صيغة معينة أولى وأعظم أجراً . والله أعلم.
------------------
منقول عن صفحة
http://www.islamweb.net
تم الرد عليه نوفمبر 29، 2015 بواسطة الدوسي مبتدئ (318 نقاط)
مختارة نوفمبر 29، 2015 بواسطة Bouchra
0 تصويتات
صلى الله عليه وسلم ............
تم الرد عليه أكتوبر 26، 2015 بواسطة Bouchra عالم (346,186 نقاط)
إجابات - مجتمع إلكتروني لأسئلة جيدة وأجوبة مفيدة في شتى المجالات.
المتنافسين الأقوى حالياً

لهذا الأسبوع:

    44,971 أسئلة

    125,346 إجابة

    71,595 تعليقات

    14,717 مستخدم

    ...